الإثنين 27 سبتمبر 2021 02:47 صـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

منوعات

سر احتفال العالم بيوم اليتيم فى ”أول جمعة من إبريل”

ارشيفية
ارشيفية

يحتفل العالم بما فيهم مصر بيوم اليتيم في «أول جمعة من أبريل»، حيث يحتفل العالم بجمع التبرعات لأسعاد الأطفال اليتامي، وزيارة ملاجئ الأطفال وقضاء يوم ممتع معهم.

وبدأت قصة الأحتفال بذلك اليوم، عندما طرحت مؤسسسة «ستار فونديشن» البريطانية الفكرة عام 2003، والقت أعجاب العالم، وبدأت تنتشر حول العالم، حتى أصبح العالم أجمع يحتفل باليوم العالمي لليتيم في أول جمعة من شهر إبريل من كل عام.

أما في مصر بدأ الأحتفال باليوم اليتيم عندما أقترحت جمعية الأورمان بأن يتم تخصيص يوم لأسعاد الأطفال اليتامي بتخصيص يوم للأحتفال بهم.

وفي عام 2006 أستطاعت جمعية الأورمان أن تحصل على قرر رسمي من الدولة، لإقامة يوم عربي لليتيم، والقرار كان صادرا عن مجلس وزراء للشئون الاجتماعية للعرب في ورته الـ26، ومن هنا أنتقلت الفكرة من مصر لكافة الدول العربية.

وفكرة يوم اليتيم تنطوي على مد الأطفال اليتامي بالأحتياجات العاطفية، وليست المادية فقط، حيث تتسابق الجمعيات الخيرية في جمع التبرعات لسد أحتياجات الأطفال، وتقديم لهم الحفلات والهدايا ، وقضاء اليوم معهم، والحرص على إسعاد هؤلاء الأطفال.

ويذكر أن هناك دراسة صدرت عن اليونيسف عام 2017 أكدت على هناك ما لا يقل عن 2.7 مليون طفل يعيشون في دور الرعاية في جميع أنحاء العالم، ولكن من المرجح أن يكون العدد الحقيقي أعلى بكثير حيث تفتقر العديد من البلدان إلى الأنظمة الكفيلة بإنتاج أرقام دقيقة عن عدد الأطفال في الرعاية البديلة.
وذكرت منظمة «اليونيسيف» بأن أكثر الأطفال الموجودين في دور الرعاية هم من ذوي الإحتياجات الخاصة، وهذة الفئة من الأطفال يحتاجون رعاية أكثر من الأطفال العاديون.