السبت 18 سبتمبر 2021 05:47 صـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

مقالات

عبدالنبى عبدالستار يكتب : ( زمن إللى دهنوا الهوا دوكو )

الكاتب الصحفى عبدالنبى عبدالستار
الكاتب الصحفى عبدالنبى عبدالستار

عندما يكون معايير اختيار الجميع فى الدولة أهل الثقة وليس أهل الكفاءة ، عندما يتم تدوير مجموعة من البشر لا يجيدون شيئا سوى ممارسة طقوس السمع والطاعة ، فلا تنتظر خيرا ..للأسف الشديد هذا مايفعله معظم القيادات وأولى الأمر فى عالم السياسة والثقافة والصحافة والإعلام والرياضة والفن والأدب ...حتى فى عالم سمسم لهذا تتقزم المناصب والشخصيات ...وطول ما امثال (سما) فى (السما) سيظل المحترمين والأكفاء فى (الأرض)..طول ما أمثال الغندور والكمسارية وشلبوكا وعدلى كوهين فى (صدر) المشهد ستظل الكرة المصرية فى (المؤخرة) .
واقولها صراحة وبكل وضوح وبدون لف ولا دوان إذا ظلت معايير اختيار البشر للكراسى هى القدرة على الانبطاح والخضوع والخنوع لا امل فى شيء على أى مستوى ..إذا ظل شعار الأجهزة والقبادات التى ترشح ﻻى منصب (إللى عرفناة افضل من إللى معرفنهوش) ..و شغل الأونطة وحق حوش لن تقوم ﻷى مؤسسة قائمة .
واجد نفسى مضطرا ﻷن اصدم الجميع ان الواقع اسوأ مما يتخيلون او يتصورون ..المناخ خانق ،سيء ، والنتيجة بعيدا عن السادة المطبلاتية والأرزقية ، واصحاب نظرية (إحنا إللى دهنا الهوا دوكو) ..النتيجة اقرب للصفر الكبير سياسيا وإعلاميا وثقافيا ورياضيا وفنيا وإجتماعيا (صفر طويل وعريض) .
ارجو الا يتصور أحد مما يقرأ هذه السطور انه من الناجين من سوء الاختيار ، أنه خارج نطاق هؤلاء الذين يصرون على صناعة الحاشية والشلة ومدمنى نظرية (الفاشل إللى عرفناة افضل من الفاشل إللى معرفنهوش ).
بصراحة كل شيء فى مصر من اول الوزارة وحتى الأندية مرورا بجميع المؤسسات تحتاج إلى (فلترة) مستوعبين والا أيه ياترى ؟
بصراحة الوضع بقى آخر مسخرة .

(وحسبنا الله ونعم الوكيل)