الثلاثاء 23 أبريل 2024 09:41 صـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

مقالات

دكتور رضا محمد طه يكتب :صعود السلالم يحمي من خطر أمراض القلب

دكتور رضا محمد طه
دكتور رضا محمد طه

أمراض القلب التاجية وتشمل الذبحة الصدرية وإحتشاء عضلة القلب وضيق الشريان التاجي تعتبر السبب الرئيسي للوفاة في الغرب، حيث أنها المسئولة عن 370 ألف حالة وفاة كل عام وهي أكثر شيوعاً لدي الرجال منه لدي النساء خاصة في الأعمار الأصغر سناً لكن وبعد إنقطاع الطمث حيث فقدان الهرمونات الجنسية الواقية لدي المرأة مع تقدم العمر عند ذلك قد تتساوي فرص الرجال والنساء في مخاطر أمراض القلب والاوعية الدموية.
كشفت دراسة أجريت عام 2022 أن إجمالي أمراض القلب والاوعية الدموية تصلب الشرايين ASCVD وتشمل السكتة الدماغية والنوبات القلبية والجلطات الدموية بلغ في الولايات المتحدة الامريكية 24 مليون شخص في عام 2019 أي حوالي 10% من السكان فوق 21 سنة، وأفاد تقرير صادر عام 2021 من مراكز السيطرة علي الأمراض أن واحدة من كل خمس وفيات في أمريكا أي حوالي 695000 حالة كانت بسبب الأمراض القلبية الوعائية كما يصاب أكثر من 8 مليون بنوبة قلبية سنوياً منهم أكثر من 6 مليون نوبة قلبية أولي والباقي عبارة عن نوبات متكررة.
أشارت نتائج دراسة جديدة نشرت مؤخراً في مجلة تصلب الشرايين أن الأشخاص الذين يصلون للادوار أو الأماكن العليا عن طريق صعود السلالم-حوالي 50 درجة سلم يومياً-تقل لديهم بشكل كبير خطر الإصابة بامراض القلب والأوعية الدموية مثل تصلب الشرايين والسكتة الدماغية والجلطات الدموية والنوبات القلبية بنسبة تصل لأكثر من 20% مقارنة بالأشخاص الذين لم يصعدوا أي سلالم يومياً وذلك لأن سلوك صعود السلالم هذا يجعلهم يستخدمون المزيد من عضلاتهم ومن ثم يستهلكون المزيد من الطاقة.
اوضحت نتائج الدراسة أن تأثير صعود السلالم الوقائي يفيد ويعوض الأشخاص الذين لديهم إستعداد للإصابة بأمراض القلب والاوعية الدموية بسبب الوراثة أو جراء نمط العيش، لأن عملية صعود السلالم تحرك الكثير من العضلات والجسد ضد الجاذبية عن طريق دفع الجسم لاعلي وللخارج لذا فالفائدة التي تعود علي الشخص أكثر مما يحصل عليه من المشي السريع حيث أن الصعود أصعب ولذا يتم خلالها ممارسة المزيد من التمارين بما يعادل ثلاثة أضعاف الوقت الذي يقضيه الشخص في المشي علي الأرض وخاصة إذا كانت عملية الصعود سريعة حيث أن التقدم بشكل أسرع يعني مزيد من التمرين وهذا يساعد في بناء عضلات القلب وعضلات أسفل الظهر.
بسبب ركوب السيارات والتوكتوك والأسانسيرات والسلالم الكهربية ووسائل الراحة الكثيرة في حياتنا فإن الكثير من الأشخاص حتي الشباب كثيراً ما يصابون بأمراض القلب حيث تقل حركتهم ناهيك عن إستسهال تناول الوجبات السريعة واللحوم المصنعة والتي تكثر فيها الدهون وشرب العصائر والمياه الغازية والتي تزيد الوزن والدهون علي الجسم ويجعله أكثر عرضة لمخاطر أمراض القلب.