الأحد 27 سبتمبر 2020 01:50 صـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

فنون وثقافة

وفاة على رجب مخرج فيلمى صايع بحر وخالتى فرنسا

المخرج على رجب
المخرج على رجب

كتبت سوزى الشيخ

رحل عن عالمنا منذ قليل المخرج علي رجب في مكتب الشاعر أحمد شتا، عن عمر ناهز 56 عامًا، الخبر الذي تسبب في صدمه كبير لمُحبيه وجمهورة في الوطن العربي، وزملاءة من داخل وخارج الوسط الفني، خاصة وإن المُخرج لم يعاني خلال الفترات الماضية من أي عرض مرضي، فكان الأمر مفاجأة.

تفاصيل وفاة المُخرج علي رجب كانت غريبة بعض الشئ، قصها صديقة المقرب الشاعر أحمد شتا، والذي شبه مقيم معه بشكل دائم، نظرًا لأني علي رجب يعيش بمفرده بعد إقامة زوجت خارج البلاد، لكن لاحظ علي رجب منذ يومان تحديدًا، بألم في منطقة القلب، ثم زاد الأمر حدة بعدما بدأت أعراض كحة شديدة لم يتحملها وبدأت تضايقه في التنفس.

وبعد ازدياد تِلك الأعراض زاره صباح اليوم الطبيب في منزله، وأعطاه بعض الأدوية المهدئة وطلب منه آشعة وتحاليل، لكن بعد زيارة الطبيب، وقبل أن يذهب إلى المستشفى لعمل الآشعة والتحاليل، اشتد التعب عليه، مما جعله يأخذ تاكسي من منزله ويذهب لمنزل أحمد شتا ليكون بجواره، ويأخذه لعمل الإجراءات التي طلبها الطبيب، لكن فور دخوله لمكتبه، لم تمر ساعات حتى توفى

وقدم على رجب مجموعة من الافلام المتميزة جماهيريا مثل صايع بحر وخالتى فرنسا وكركر و سيد العاطفى وريكلام وبلطية العايمة

على رجب المخرج على رجب الشاعر احمد شتا وفاة المخرج على رجب