السبت 18 سبتمبر 2021 03:12 صـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

مصر اليوم

225 مليار جنيه لتطوير شبكة السكك الحديدية

المهندس كامل الوزير
المهندس كامل الوزير

أكد المهندس كامل الوزير، وزير النقل، أنه من واقع خطة تطوير السكك الحديدية منذ أن تم تكليفه بتولى مسئولية الوزارة فى حكومة الدكتور مصطفى مدبولي، تم رصد حوالى 225 مليار جنيه لتطوير شبكة السكك الحديدية الحالية، التى تشمل 10 آلاف كيلومتر طولي، من إجمالى 1.5 تريليون جنيه تم رصدها لجميع القطاعات التابعة لوزارة النقل، وأضاف أن ذلك يتم تنفيذه جنباً إلى جنب إقامة شبكة قطار سريع مكونة من ثلاثة خطوط كهربائية بإجمالى 1800 كيلو تقريباً، بتكلفة إجمالية تصل إلى 360 مليار جنيه، وذلك بالتوازى مع خطة تطوير وتحديث شبكة السكك الحديدية الحالية.
وأعرب خلال المؤتمر الصحفى الذى عقد بمجلس الوزراء حول حادث تصادم قطارى سوهاج، عن خالص العزاء لأهالى الضحايا، متمنياً موفور الصحة والشفاء العاجل لكل المصابين، كما تقدم باعتذاره، مُبديا الأسف الشديد بالأصالة عن نفسه وبالإنابة عن زملائه العاملين بقطاع السكك الحديدية لوقوع هذا الحادث الأليم، متمنياً من الله ألا يتكرر مرة أخرى.

وأشار إلى أنه سيترك مجال الحديث عن أسباب حدوث الحادث الأليم للنائب العام، الذى سيقوم بالإعلان عن جميع التفاصيل ذات الصلة بالحادث؛ حتى لا نستبق الأحداث، وبما لا يؤثر على سير التحقيقات، واستعرض بعض أبعاد خطة تطوير السكك الحديدية الحالية والأعمال الجارى تنفيذها حالياً، وما هو مستهدف، والإجراءات التى سيتم تطبيقها بعد الحادث.

وشرح وزير النقل تفاصيل بنود المخصصات المالية الموجهة لقطاعات الوزارة فى إطار تحديثها وتطويرها، وفى هذا الصدد أشار الوزير إلى أن مبلغ الـ 225 مليار جنيه، تم تخصيص مبلغ يزيد على 73 مليار جنيه منها لإنشاء وازدواج خطوط قائمة بالفعل وأخرى جديدة، كما تم تخصيص نحو48 مليار جنيه لاستيراد جرارات وعربات جديدة وتطوير ما هو قائم بالفعل، فضلاً عن المخصصات المالية لتطوير السكك الحديدية والمحطات والمزلقانات بنحو23.5 مليار جنيه، إضافة إلى تطوير الإشارات، بتكلفة تبلغ 46.8 مليار جنيه، علاوة على تجديد وفحص السكك الحديدية والماكينات الجديدة بحوالى 27 مليارا، ويتم ذلك بالتزامن مع خطة رفع كفاءة العنصر البشرى والعناية به والتى تم تخصيص نحو5 مليارات جنيه لها.
وأشار وزير النقل إلى أن الموضوع الأهم حاليا هو تطوير الإشارات على خطوط السكك الحديدية، وأوضح أن هناك ثلاثة خطوط رئيسية بإجمالى ألفى كيلو تقريباً "القاهرة − أسوان"، و"القاهرة − الإسكندرية"، و"بنها−بورسعيد"، التى يتم العمل على تطويرها حالياً، وتقوم بذلك ثلاث شركات عالمية بالتعاون مع شركات مصرية متخصصة، ومن المتوقع انتهاء العمل منها بالكامل فى 30 يونيو2022، مؤكداً أنها ستكون خطوط آمنة بالكامل بواسطة المعدات التى سيتم استخدامها ودون تدخل العنصر البشري
وأوضح أنه بدخول القطار السريع إلى الخدمة فى منتصف عام 2024، سيعمل على تخفيف الأحمال عن الخطوط الحالية، خاصة خط الصعيد الذى يخدم حالياً جميع خطوط الصعيد وكل محافظات الصعيد الموازى لخط النيل والذى يمر بكل المراكز والقرى وكل المحافظات، والمطلوب منه التوقف فيها وأن يخدم الأهالي، وهذا الكم الهائل من البشر أثناء تحركهم، وبالتالى عند تشغيل الخط السريع فى الظهير الصحراوى لهذه المدن سيخفف العبء عن المتنقلين بين تلك المناطق، بما يتيح فرصة لتحسين الخدمات على الخط القديم
وأكد وزير النقل على أهمية الاستمرار فى تنفيذ خطط تطوير السكك الحديدية، وخاصة ما يتعلق بنظم التحكم، بما يضمن سلامة وأرواح المواطنين، وعدم حدوث أى مشكلة.

كامل الوزير تطوير شبكة السكة الحديد الجارديان المصرية