الأربعاء 29 مايو 2024 03:56 مـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

خارج الحدود

6 مليارات دولار خسائر ماكدونالدز بسبب المقاطعة

ماكدونالدز،فيتو
ماكدونالدز،فيتو

سجلت خسائر شركة ماكدونالدز للوجبات السريعة، أكثر من 6 مليارات دولار من قيمتها السوقية خلال 4 أيام، بعد اعتراف الرئيس التنفيذي للشركة بتأثر أعمال منطقة الشرق الأوسط بتداعيات حرب غزة.

وتراجعت أسهم شركة سلاسل الوجبات السريعة، بعد أن شهدت حملات مقاطعة شعبية؛ بسبب موقفها المؤيد وعلاقاتها المالية بإسرائيل.

عملاق الوجبات السريعة تأثر سلبا في أسواق الشرق الأوسط

وكان المدير التنفيذي لشركة "ماكدونالدز"، صاحبة سلسلة مطاعم الوجبات السريعة الشهيرة، كشف عن أن الشركة عانت "تأثيرا تجاريا كبيرا" في أعقاب الجدل الدائر حول الحرب بين إسرائيل وحماس.

وقال كريس كيمبكزينسكي إن عملاق الوجبات السريعة تأثر سلبا في أسواق الشرق الأوسط، وخارجها بعد دعوات لمقاطعة السلسلة.

وأتى ذلك بعد إعلان "ماكدونالدز"، عقب بدء الحرب في غزة، أنها تبرعت بآلاف الوجبات المجانية لقوات الجيش الإسرائيلي.
وأثارت هذه الخطوة ردود فعل غاضبة من منتقدي العمل العسكري الإسرائيلي في غزة، بما في ذلك دعوات من البعض لمقاطعة المستهلكين للسلسلة.

كما أصدرت فروع "ماكدونالدز" في عدة دول بيانات تنأى بنفسها عن هذه الخطوة، بينما تعهد العديد منها بتقديم المساعدات لغزة.

بداية الحرب فى أكتوبر الماضى

ودعا العرب إلى مقاطعة المنتجات المرتبطة بالكيان الإسرائيلى والمحتل وكل الدول الداعمة له وعلى رأسها الولايات المتحدة الأمريكية.

ومن المنتجات التى دعا إليها النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعى المشروبات الغازية والمطاعم ومحلات تقديم القهوة وغيرها من الشركات الداعمة للغزو على غزة وفلسطين.

ولاقت المقاطعة نجاحا من جانب البعض وفى عدد من الدول المختلفة حول العالم كرد واضح وصريح على العدوان الغاشم وتأثرت أسهم الشركات المرتبطة بها بصورة واضحة.
وشهد سوق الأسهم العالمية تراجعا كبيرا في أسهم الشركات العملاقة متعددة الجنسيات، حيث جاءت حملات المقاطعة الواسعة بمختلف الدول العربية بأضرار ملحوظة على أسهم ماكدونالدز وستاربكس وبيبسيكو.

و

إسرائيل وحماس الحرب بين إسرائيل وحماس مطاعم الوجبات السريعة منطقة الشرق الأوسط منطقة الشرق