السبت 25 مايو 2024 03:07 مـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

مساجد وكنائس

الكنيسة تستعد لبدء صوم يونان يوم 26 فبراير

الكنيسة
الكنيسة

تتأهب الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، في 26 فبراير 2024، لبدء صوم نينوى والمعروف بصوم يونان، وذلك على مدار ثلاث أيام تنتهي في 29 فبراير 2024.

ويقع صوم يونان قبل بداية الصوم الكبير بأسبوعين، ليحتفل الأقباط بفصح يونان يوم الخميس.

وينقطع الأقباط خلال «صوم يونان» عن الطعام تمامًا بدءًا من منتصف الليل وحتى الغروب، وتطلق الكنيسة الأرثوذكسية على مستوى جميع كنائسها قداسات خاصة.

الصوم المعروف ب ( صوم يونان ) مدته ثلاثة أيام، وهو يسبق عادة الصوم الكبير بخمسة عشر يومًا، ويعرف (فطر) صوم يونان ب(فصح يونان) وهو اصطلاح كنسي فريد لا يستخدم إلا بالنسبة لعيد القيامة المجيد الذي يطلق عليه أيضا (عيد الفصح) مما يدل علي أن الكنيسة تنظر إلي قصة يونان علي أنها رمز لقصة المسيح مخلصنا.

فالفصح كلمة عبرانية معناها (العبور) أطلقت في العهد القديم علي عيد الفصح اليهودي تخليدا لعبور الملاك المهلك عن بيوت بني إسرائيل في أرض مصر‏ (الخروج12:13، 23) فنجا بذلك أبكارهم من سيف الملاك الذي ضرب أبكار المصريين، وتخليدا أيضا لعبور بني إسرائيل البحر الأحمر (الخروج14، 15) إلي برية سيناء فأرض الموعد.

و يعتبر صوم يونان في حكم أصوام المرتبة الأولي، فيصام انقطاعيًا صومًا نسكيًا إلي ساعة متأخرة، ولا يأكلون فيه السمك، مثله في ذلك مثل الصوم الأربعيني، والأربعاء والجمعة وأسبوع الآلام، وبرمون عيديّ الميلاد والغطاس المجيدين.