الثلاثاء 23 أبريل 2024 09:33 صـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

مقالات

دكتور كمال يونس يكتب : في انتظار الغروب

دكتور كمال يونس
دكتور كمال يونس

نشأت ابنة وحيدة في عائلة ثرية، حباها الله بحسن آخاذ ، روح مرحة، أنيقة، راقية،تتعامل مع جمالها بحرص شديد، أكملت دراستها بنجاح في الجامعة الأمريكية، كم رفضت من عرسان ، لها مواصفات لم تحيد عنها لم تجدها في من تقدموا لها زوجا ، حتى تزوجت من سفير ثري ،بهي الطلعة ، اتفقت معه على تأجيل الإنجاب حتى لايشغلهما الأطفال عن التمتع بحياتهما معا، حملت على الرغم من اتباعها كافة الوسائل والاحتياطات ، ذهبا للطبيب وأجهضت نفسها ، تنقلت بين عواصم العالم ، تزداد جمالا وتألقا، ذات يوم تحركت أحاسيس الأمومة بداخلها ، الأبوة لدى زوجها ،قررا أن ينجبا، توقفت عن وسائل وأقراص منع الحمل ،لكن لم يحدث ،لم تترك طبيبا ، ديرا من الأديرة،إلا و قصدته ،لم تحمل كما أرادا، كم أنفقت ببذخ محاولة تحقيق أمنية أجلتها ، لكن خيم الهم على حياتهما ، زحفت التجاعيد على قسماتهما ، ذبل جمالها، اعتزلت الناس كي لا تطاردها الأسئلة ، الصعبانيات ، لم تعد تنظر في المرآة، صارت متعتها الوحيدة ،الجلوس في شرفة القصر تنتظر الغروب ،وفي عينيها دموع تترقرق.

00a10e658e80.jpg