الأحد 14 يوليو 2024 04:54 مـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

خارج الحدود

تشييع جثمان الرئيس الإيراني ووزير خارجيته بعد عرضهما على الطب الشرعي

تشييع جثمان رئيس إيران
تشييع جثمان رئيس إيران

بدأت السلطات الإيرانية في مدينة تبريز جنازة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، ووزير خارجيته حسين أمير عبداللهيان، ومرافقيهما، بعدما لقوا مصرعهم إثر سقوط مروحيتهم خلال عودتهم من مراسم تدشين سد مشترك على الحدود مع أذربيجان.

وقبيل بدء مراسم التشييع جرى عرض الجثامين على الطب الشرعي الإيراني لاتخاذ الإجراءات اللازمة، حسبما قال مدير عام الشؤون السياسية والانتخابات والتقسيمات الوطنية بمحافظة تبريز حسن حقیقیان، لوكالة الأنباء الإيرانية إرنا، مشيرًا إلى أن الجثامين تتواجد في منطقة منطقة ورزقان وجرى نقلها إلى تبريز.

وأظهرت الصور المنشورة من قبل وسائل الإعلام الإيرانية مشاركة عشرات الآلاف من الإيرانيين في مدينة تبريز والمناطق القريبة منها في مراسم التشييع.

وبالتزامن مع مراسم التشييع، عقد مجلس خبراء القيادة الإيراني اجتماعًا طارئًا اليوم الثلاثاء، بحضور رؤساء السلطات وشخصيات حكومية وعسكرية، لإقرار ما سيتم داخل البلاد خلال الفترة المقبلة.

وبسبب حادث مروحية الرئيس ومرافقيه، تم وضع صور الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، وآية الله آل هاشم، العضوين المنتخبين للدورة السادسة لمجلس خبراء القيادة.

وكان المرشد الأعلى الإيراني على خامنئي، اعلن الحداد في البلاد 5 أيام بعد مصرع رئيسي ووزير الخارجية والوفد المرافق لهما جميعا.

رئيس إيران تشييع رئيس إيران جنازة رئيس إيران جنازة وزير خارجية إيران