الأربعاء 19 يونيو 2024 11:12 مـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

مقالات

دكتور رضا محمد طه يكتب : شدة الحرارة وتفاقم أعراض الربو للأطفال

دكتور رضا محمد طه
دكتور رضا محمد طه

بحث جديد نشر مؤخرا في المؤتمر الدولي ATS 2024 واجراه باحثون في قسم طب الرئة والرعاية الحرجة من جامعة كاليفورنيا سان فرانسيسكو ، تناول العلاقة بين موجات الحر الشديدة وارتباطها بتزايد في حالات لجوء الأطفال لمستشفيات الربو نظرا لتفاقم الأعراض لديهم. وقام الباحثون بتقييم النطاق المحتمل لتأثيرات قياسات موجات الحر المختلفة في بعض مناطق الولايات المتحدة الأمريكية من
س يونيو إلي سبتمبر وحالات الأطفال التي زارت المستفي للعلاج من الربو وتم تسجيلها، ووجد الباحثون أن موجات الحر اثناء النهار ارتبطت بنسبة كبيرة تخطت 19% في تلك الحالات ولاحظوا أنه كلما طالت مدة موجات الحر تضاعف معها الحالات التي لجأت للمستشفيات للعلاج من الربو. وحسب مصادر موثوقة فإن ما يقرب من 7 من كل 10 أشخاص يعانون من الربو أو مرض الانسداد الرئوي المزمن COPD ولا يعرفون بحقيقة مرضهم لغياب التشخيص مما يؤدي إلى تفاقم حالتهم الصحية مع التقدم في العمر أي على المدى الطويل ، في المقابل فإن الحالات التي يتم تشخيصها مبكرا ويتلقون العلاج المناسب سوف ينعكس إيجاباً على جودة حياتهم ويقلل كذلك من التكاليف والعبأ على النظام الصحي.
دراسة جديدة نشرت مؤخرا في مجلة نيو انجلاند الطبية التقارير ، أشارت إلى الأزمة التي يعيشها مرضى الربو من قبيل تقصيرهم وضعفهم في العمل بسبب كثرة الغياب لما يواجهونه من أعراض تنفسية ومضاعفات أخري ، لذا فإن التشخيص والعلاج المبكر سوف يقلل من تلك المشاكل ، وأرجع الباحثون سبب التأخير في تشخيص مرض الانسداد الرئوي المزمن إلي أن المرض غالبا يصيب الأشخاص في وقت لاحق من الحياة ومن ثم قد يجعلهم يتجاهلون الأعراض التي يمرون بها حتي تصل الحالة إلي وضع لا يمكن إخفائها أو إنكارها، وذلك حال التعرض لضيق النفس بشكل متزايد ثم تتراجع مع الظهور بعدها بمزيد من شدة الأعراض كل شهر او شهرين او ثلاثه اشهر، في تلك الأثناء قد يعتقد بعض هؤلاء المرضى أنه أمر طبيعي مع التقدم في السن.
أشارت الدراسة إلى أن الأشخاص الذين يعانون من سعال لفترة طويلة ولا يختفي بعد 8 اسابيع والأشخاص الذين يعانون من الصفير أو ضيق الصدر ، عليهم أن يلجأوا إلي الطبيب المختص لأن هذا ليس أمرا طبيعيا ، كما يجب أن يعلم هؤلاء أن مرض الربو قابل للعلاج ، والأشخاص الذين يعانون من الانسداد الرئوي المزمن عليهم تغيير نمط الحياة مثل الإقلاع عن التدخين وممارسة الرياضة وتناول الأدوية المناسبة والتي يصفها الطبيب، كل ذلك سوف يخفف من أعراض المرض ويعيشون في ظروف افضل.

دكتور رضا محمد طه شدة الحرارة الاطفال الجارديان المصرية