الخميس 20 يونيو 2024 12:58 مـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

مقالات

دكتور رضا محمد طه يكتب : شباب الدماغ في ممارسة الرياضة

دكتور رضا محمد طه
دكتور رضا محمد طه

ممارسة التمارين الرياضية تعزز الصحة وتحارب الأمراض حيث تزيد من قوة العضلات وتحسن صحة القلب وتخفض نسبة السكر بالدم والعديد من الفوائد الصحية الأخرى، واهمها صحة وشباب الدماغ وقوة الذاكرة وهذا ما كشفت عنه دراسة جديدة نشرت مؤخرا في مجلة نيتشر واجراها باحثون من جامعة ستانفورد للطب، أوضح الباحثون أن النشاط البدني المنتظم يفيد صحة الدماغ ويحسن الإدراك والمزاج ويخفف من القلق والتوتر إضافة إلى التقليل من خطر الإصابة بالأمراض التنكسية العصبية عن طريق تكوين الخلايا العصبية واللدونة المشبكية مما يؤكد على العلاقة العميقة بين الجسم والعقل طبقاً للمقولة المعروفة "العقل السليم في الجسم السليم".

استاذ فريق البحث تحديد روابط مهمة بين التمارين الرياضية والجزيئات والجينات المعروفة بدورها في العديد من الأمراض البشرية والأنظمة البيولوجية المختلفة بما في ذلك التعبير الجيني وعملية النسخ الجيني وما ينتج عنه من بروتينات (البروتيوم) والدهون والايض والعلامات الكيميائية للحمض (الجينوم) والجهاز المناعي وتم التركيز على الميتوكوندريا في عضلات الساق والقلب والكبد والكلى والأنسجة الدهنية البيضاء المتراكمة على شكل دهون في الجسم وكذلك الرئتين والدماغ والأنسجة الدهنية البنية وهي دهون نشطة ايضيا تحرق السعرات الحرارية.

أظهرت التجارب التي أجريت على الفئران أن التمارين الرياضية تحفز على إنشاء خلايا عصبية جديدة في منطقة الحصين بالدماغ والمسؤولة عن حيوية الذاكرة وتقلل من وجود الخلايا التائية والتي تزيد في حصين الدماغ مع التقدم في العمر وتكون غائبة في الدماغ الشاب، ايضا ممارسة الرياضة تعيد المظهر الجيني للخلايا الدبقية الصغيرة إلي حالتها الشبابية وتفيد جهاز المناعة لكبار السن حيث تعمل الخلايا المناعية علي تدعيم الخلايا العصبية وتقوية الاتصالات بين خلايا الدماغ بما يعزز اللدونة التشابكية وتزيد من تدفق الدم والتعبير بين عوامل التغذية العصبية مثل BDNFT وتقلل من الالتهابات، وتعمل تلك التأثيرات بشكل تٱزري من أجل تحسين الذاكرة والتعلم وصحة الدماغ بشكل عام.