الأربعاء 29 سبتمبر 2021 01:41 صـ
الجارديان المصرية

رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير عبد النبى عبد الستار

خارج الحدود

آبي احمد يستخدم أسلحة “محرمة دولياً” فى تيغراي

آبى احمد
آبى احمد

تعرض المدنيون في شمال إثيوبيا لحروق مروعة نتيجة استخدام القوات الحكومية للفوسفور الأبيض المحظور دوليًا في منطقة تيغراي ، بحسب أدلة دامغة ، بينما تنفي حكومة آبي أحمد استخدام أي أسلحة كيميائية في هجومها على المنطقة، وكشف صحيفة “ديلي تليجراف” البريطانية، عن صور وأدلة خطيرة تثبت إصابة المدنيين في إقليم تيجراي شمال إثيوبيا بحروق جراء استخدام الفسفور الأبيض، وهو ما يرقى لأن يكون جريمة حرب محتملة على يد القوات الإثيوبية والإريترية التي ترتكب فظائع في الإقليم منذ شهر نوفمبر الماضي.

وقالت نقلا عن خبراء أسلحة كيماوية إن اللقطات التي حصلت عليها الصحيفة أظهرت إصابات ناجمة عن الفوسفور الأبيض الذي يحظر استخدامه ضد أهداف بشرية بموجب القانون الدولي، ونشرت “تليجراف” بعض الصور للمصابين بالحروق المروعة، لكنها تحفظت على نشر مقاطع الفيديو وباقي اللقظات لأنها شديدة الخطورة وقد تبدو مزعجة للكثيرين، وفي هذا السياق، ذكر هاميش دي بريتون جوردون القائد السابق للفوج الكيميائي والبيولوجي والإشعاعي والنووي بالجيش البريطاني أن هذه الإصابات في تيجراي تشبه إلى حد كبير الإصابات التي رصدت في سوريا، موضحا أنها ناجمة عن استخدام الفسفور الأبيض المحرم دوليا.

02b4e4cafcceb387ddb3a64c1302f0ff.jpg
صحيفة ديلى تليجراف لبريطانية آبي احمد أسلحة “محرمة دولياً” فى تيغراي إثيوبيا